أصدقاء للأبد
الـسلام علـيـكـم ورحـمة الله وبـركاته
لو علمت الدار بمن زارها فرحت
واستبشرت ثم باست موضع القدمين
وأنشدت بلسان الحال قائلةً
اهلا وسهلاً بأهل الجود والكرم
أهــــــــــــــــــلا ً وسهــــــــــــــــلا
ادارة منتدى أصـــــدقـــاء للأبد.....!!
نرجوا منكم التسجيل ...

أصدقاء للأبد

شغلنا غير بوجودكم غخير
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» من انتم
الجمعة يونيو 23, 2017 8:08 am من طرف الجوهرة المصونة

» موقع العاب روووووووووووووووعة
الجمعة يونيو 23, 2017 8:05 am من طرف الجوهرة المصونة

»  اعرفي شخصيتك من ربط ..............
الجمعة يونيو 23, 2017 8:01 am من طرف الجوهرة المصونة

» أمـــي الــجزائـــر
الجمعة يونيو 23, 2017 7:37 am من طرف الجوهرة المصونة

» سأرحل أيها الحبيب
الجمعة يونيو 23, 2017 7:30 am من طرف الجوهرة المصونة

»  كلمات عن المشاعر الصادقة بالانجليزية
الجمعة يونيو 23, 2017 7:26 am من طرف الجوهرة المصونة

» هل من ترحيب
الجمعة يونيو 23, 2017 1:40 am من طرف الجوهرة المصونة

» همسة هادئة إلى كل متضايقة
الجمعة يونيو 23, 2017 1:24 am من طرف الجوهرة المصونة

»  منتدى انور ابو البصل الاسلامي يتشرف بزيارتكم والانتساب اليه
الخميس يونيو 04, 2015 12:21 am من طرف انور ابو البصل

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
LOolOo
 
أميرة الأحزان
 
الأميرة الوردية
 
عاشقة الفردوس
 
انور ابو البصل
 
سكوتي عقابك
 
وسام
 
الجوهرة المصونة
 
أجيال
 
ساره ساسو
 
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط أصدقاء للأبد على موقع حفض الصفحات
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الخميس أغسطس 23, 2012 8:41 pm

شاطر | 
 

 منهج الرسول الكريم في تعامله مع الطفل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
LOolOo
Admin
avatar

عدد المساهمات : 608
نقاط : 1324
شكــرا : 0
03/04/1998
تاريخ التسجيل : 01/12/2011
الموقع : http://maria.3rab.pro/?theme_id=189047
العمل/الترفيه : طالبة جامعية

مُساهمةموضوع: منهج الرسول الكريم في تعامله مع الطفل    الإثنين فبراير 13, 2012 9:40 pm

منهج الرسول الكريم في تعامله مع الطفل


لقد تمثلت الرحمة بأرقى معآنيهآ وأجمل أشكالها في رسول الله صلى الله عليه وسلم ،
فهو الرحمة المهداة للعالمين، يترفق و يلين بالعبآد ،
ويخاطبهم بما يفهمون.
قال تعالى : {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}. الأنبياء: 107.


و رحمة الرسول الكريم شملت الطفل و أحاطته
فكانت رحمته بالطفل منهجا يقتدي به جميع العباد في تعاملهم مع الأطفال عامة

الطفل يختلف اختلافا كبيرا عن الشخص الكبير
و هذا الآختلاف يشمل السلوك و الجسد و العقل
لذلك فان الله سبحآنه و تعالى قد رفع الحسآب و العقآب عن هذآ الكآئن الضعيف..
و يتجلى لنا ذلك من خلال قول الرسول صلى الله عليه و سلم:"رفع القلم عن ثلاثة : عن النائم حتّى يستيقظ ، وعن الصغير حتّى يكبر ، وعن المبتلى حتّى يعقل "
و فترة الطفولة حساسة جدا لذلك وجب الاهتمام بالطفل في هذه الفترة و رعايته .. و هذا ما عرف به رسول الله صلى الله عليه و سلم..

في هذا الموضوع سوف نتطرق الى حاجيات الطفل
و كيفية التعامل معه وفق منهج و سنة الرسول صلى الله عليه و سلم..




* رسول الله محب عطوف مع الطفل

الطفل في حاجة دآئمة الى عطف الآخرين و محبتهم له ..
فكما يتغذى جسديا لينمو و يكبر..
فهو في حاجة الى آن يتغذى عاطفيا من خلال المحيطين به..
وهذآ ما لم يتغافل عنه سيد الخلق رسول الله
فعن أبي هريرة قال: قبل رسول الله صلى
الله عليه وسلم الحسن بن علي رضي الله عنه
وعنده الأقرع بن حابس جالساً،فقال الأقرع
: إن لي عشرة من الولد ما قبلت منهم أحداً،
فنظر إليه رسولالله صلى الله عليه وسلم ثم قال : "من لا يرحم لا يرحم "
و كان يحمل حفيده الحسن بن علي بن أبي طالب ويضعه على كتفيه الشريفين ويداعبهُ ثم يضمّه ويُقبلهُ ويدعو الله قائلاً Sad اللهم أَحِبَّهُ فإنِي أُحِبُّهُ )



* رسول الله يلاعب الآطفآل

الطفل في حاجة دآئمة الى اللعب و المغآمرة و اللهو لما في ذلك من انعكاسات و تأثيرات ايجابية على شخصيته و فكره.
فاللعب يفسح له المجآل لتجريب القدرآت و اكتساب المزيد من المعارف و تجآوز الصعوبآت و الترفيه عن النفس
هنا نسجل تواضع الرسول الكريم مع الآطفال و مشآركتهم لعبهم و لهوهم ..
فعن جابر قال: دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم وهو يمشي على أربعة وعلى ظهره الحسن والحسين رضي الله عنهما وهو يقول : " نعم الجمل جملكما ونعم العدلان أنتما".رواه الطبراني وغيره



* رسول الله يشكر الطفل
جميل أن نقدم لأطفالنا الشكر ازاء عمل طيب قاموا به.
حيث أن الشكر يحثهم لمزيد العطاء و يشجعهم على المضي قدما نحو فعل الخير و العمل الصالح .كان رسول الله صلى الله عله و سلم يحرص على الشكر و الثناء لكل طفل قام بعمل حسن
قال ابن عباس ضَمَّني رسول الله وقال:[اللهم علمه الكتاب]
وقال ابن عباس: وضعت للنبي (صلى الله عليه وسلم) وضوءاً قال:من وضع هذا؟ فأخبر؛ فقال: اللهم فقهه في الدين .
لما خدم أنس رسول الله (صلى الله عليه وسلم) دعا له النبي (صلى الله عليه وسلم)
فقال: اللهم أكثر ماله وولده وبارك له فيما أعطيته.


* رسول الله يلقي السلام على الأطفال
كثير من الكبار من يتجاهل الأطفال و لا يلقون عليهم حتى التحية.
الرسول الكريم تواضع لهذه الفئة البشرية و لم يتردد أبدا في القاء السلام عليهم.
فقد مرَّ النبي (صلى الله عليه وسلم) على أطفال يلعبون.. فقال لهم:"السلام عليكم يا صبيان"
عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) أنه مر على صبيان فسلم عليهم وقال: كان النبي يفعله .
و لم يحرمههم من مشاركة الكبار في السلام
قال صلى الله عليه وسلم: يُسَلِّم الصغير على الكبير والمار على القاعد والقليل على الكثير.



* رسول الله يعلم الدين للأطفال
كآن رسول الله يسعى دآئما الى تعليم الدين للأطفال و حثهم على العلم و المعرفة
فقد اصطحب يوما عبد الله بن عباس وقال له :" يا غلام، إني أعلمك كلمات ، احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده تجاهك، إذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، وأعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء؛ لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، ولو اجتمعوا على أن يضروك بشيء؛ لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفت الصحف"
كان صلى الله عليه و سلم يحثهم على الصلاة و يرغبهم و يحببهم بها. كان يصف الأطفال في الصف الأخيرويأمرهم بتسوية الصفوف . قال ابن مسعود رضي الله عنهما
: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسح مناكبنا في الصلاة ويقول: " استووا ولا تختلفوا فتختلف قلوبكم" ..

وكان يحذرهم صلى الله عليه وسلم من الالتفات في الصلاة فيقول: " هو اختلاس يختلسه الشيطان من صلاة العبد"
وكان صلى الله عليه وسلم يصحبهم للصلاة ويمسح خدودهم رحمة وإعجاباً بهم .


* رسول الله يأكل مع الأطفال
كان الرسول الكريم يأكل مع الأطفال لهدف تعليمهم آداب الأكل
يقول عمر بن أبي سلمة رضي الله عنه: كنت غلاماً في حجر النبي صلى الله عليه وسلم فكانت يدي تطيش في الصحفة، فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم" يا غلام، سم الله وكل بيمينك وكل مما يليك"


رسول الله ينمي خيال الأطفال
من الجميل أن يكتسب الأطفال القدرة على التصور و الخيال.
عن ابن عمر (رضي الله عنهما) قال: كنا عند رسول الله فقال:أخبروني بشجرة تشبه المسلم أو كالرجل المسلم، لا يسقط ورقها وتؤتي أكلها كل حين، قال ابن عمر: فوقع في نفسي أنها النخلة، ورأيت أبا بكر وعمر لا يتكلمان فكرهت أن أتكلم، فلما لم يقولوا شيئًا قال رسول الله: هي النخلة فلما قمنا، قلت لعمر: يا أبتاه، والله لقد كان وقع في نفسي أنها النخلة، فقال: ما منعك أن تكلم؟ قال: لم أركما تكلمون فكرهت أن أتكلم أو أقول شيئًا، قال عمر: لأَنْ تكون قلتها أحب إليّ من كذا وكذا.



و مآذآ يحتاج هؤلاء الأطفال غير ود يسعهم و قلب كبير يحبهم.
فلنلزم هدي النبي صلى الله عليه و سلم في تربية أطفالنا على قواعد الاسلام و تنشئتهم تنشئة صحيحة.و ليكن هدفنا من هذه التنشئة هو مرضاة الله




أسأل الله أن يصلح أبنائنا و بناتنا
و أنيهديهم الى طريق الحق

</b></i>



لقد تمثلت الرحمة بأرقى معآنيهآ وأجمل أشكالها في رسول الله صلى الله عليه وسلم ،
فهو الرحمة المهداة للعالمين، يترفق و يلين بالعبآد ،
ويخاطبهم بما يفهمون.
قال تعالى : {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}. الأنبياء: 107.


و رحمة الرسول الكريم شملت الطفل و أحاطته
فكانت رحمته بالطفل منهجا يقتدي به جميع العباد في تعاملهم مع الأطفال عامة

الطفل يختلف اختلافا كبيرا عن الشخص الكبير
و هذا الآختلاف يشمل السلوك و الجسد و العقل
لذلك فان الله سبحآنه و تعالى قد رفع الحسآب و العقآب عن هذآ الكآئن الضعيف..
و يتجلى لنا ذلك من خلال قول الرسول صلى الله عليه و سلم:"رفع القلم عن ثلاثة : عن النائم حتّى يستيقظ ، وعن الصغير حتّى يكبر ، وعن المبتلى حتّى يعقل "
و فترة الطفولة حساسة جدا لذلك وجب الاهتمام بالطفل في هذه الفترة و رعايته .. و هذا ما عرف به رسول الله صلى الله عليه و سلم..

في هذا الموضوع سوف نتطرق الى حاجيات الطفل
و كيفية التعامل معه وفق منهج و سنة الرسول صلى الله عليه و سلم..




* رسول الله محب عطوف مع الطفل

الطفل في حاجة دآئمة الى عطف الآخرين و محبتهم له ..
فكما يتغذى جسديا لينمو و يكبر..
فهو في حاجة الى آن يتغذى عاطفيا من خلال المحيطين به..
وهذآ ما لم يتغافل عنه سيد الخلق رسول الله
فعن أبي هريرة قال: قبل رسول الله صلى
الله عليه وسلم الحسن بن علي رضي الله عنه
وعنده الأقرع بن حابس جالساً،فقال الأقرع
: إن لي عشرة من الولد ما قبلت منهم أحداً،
فنظر إليه رسولالله صلى الله عليه وسلم ثم قال : "من لا يرحم لا يرحم "
و كان يحمل حفيده الحسن بن علي بن أبي طالب ويضعه على كتفيه الشريفين ويداعبهُ ثم يضمّه ويُقبلهُ ويدعو الله قائلاً Sad اللهم أَحِبَّهُ فإنِي أُحِبُّهُ )



* رسول الله يلاعب الآطفآل

الطفل في حاجة دآئمة الى اللعب و المغآمرة و اللهو لما في ذلك من انعكاسات و تأثيرات ايجابية على شخصيته و فكره.
فاللعب يفسح له المجآل لتجريب القدرآت و اكتساب المزيد من المعارف و تجآوز الصعوبآت و الترفيه عن النفس
هنا نسجل تواضع الرسول الكريم مع الآطفال و مشآركتهم لعبهم و لهوهم ..
فعن جابر قال: دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم وهو يمشي على أربعة وعلى ظهره الحسن والحسين رضي الله عنهما وهو يقول : " نعم الجمل جملكما ونعم العدلان أنتما".رواه الطبراني وغيره



* رسول الله يشكر الطفل
جميل أن نقدم لأطفالنا الشكر ازاء عمل طيب قاموا به.
حيث أن الشكر يحثهم لمزيد العطاء و يشجعهم على المضي قدما نحو فعل الخير و العمل الصالح .كان رسول الله صلى الله عله و سلم يحرص على الشكر و الثناء لكل طفل قام بعمل حسن
قال ابن عباس ضَمَّني رسول الله وقال:[اللهم علمه الكتاب]
وقال ابن عباس: وضعت للنبي (صلى الله عليه وسلم) وضوءاً قال:من وضع هذا؟ فأخبر؛ فقال: اللهم فقهه في الدين .
لما خدم أنس رسول الله (صلى الله عليه وسلم) دعا له النبي (صلى الله عليه وسلم)
فقال: اللهم أكثر ماله وولده وبارك له فيما أعطيته.


* رسول الله يلقي السلام على الأطفال
كثير من الكبار من يتجاهل الأطفال و لا يلقون عليهم حتى التحية.
الرسول الكريم تواضع لهذه الفئة البشرية و لم يتردد أبدا في القاء السلام عليهم.
فقد مرَّ النبي (صلى الله عليه وسلم) على أطفال يلعبون.. فقال لهم:"السلام عليكم يا صبيان"
عن أنس بن مالك (رضي الله عنه) أنه مر على صبيان فسلم عليهم وقال: كان النبي يفعله .
و لم يحرمههم من مشاركة الكبار في السلام
قال صلى الله عليه وسلم: يُسَلِّم الصغير على الكبير والمار على القاعد والقليل على الكثير.



* رسول الله يعلم الدين للأطفال
كآن رسول الله يسعى دآئما الى تعليم الدين للأطفال و حثهم على العلم و المعرفة
فقد اصطحب يوما عبد الله بن عباس وقال له :" يا غلام، إني أعلمك كلمات ، احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده تجاهك، إذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، وأعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء؛ لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، ولو اجتمعوا على أن يضروك بشيء؛ لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفت الصحف"
كان صلى الله عليه و سلم يحثهم على الصلاة و يرغبهم و يحببهم بها. كان يصف الأطفال في الصف الأخيرويأمرهم بتسوية الصفوف . قال ابن مسعود رضي الله عنهما
: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسح مناكبنا في الصلاة ويقول: " استووا ولا تختلفوا فتختلف قلوبكم" ..

وكان يحذرهم صلى الله عليه وسلم من الالتفات في الصلاة فيقول: " هو اختلاس يختلسه الشيطان من صلاة العبد"
وكان صلى الله عليه وسلم يصحبهم للصلاة ويمسح خدودهم رحمة وإعجاباً بهم .


* رسول الله يأكل مع الأطفال
كان الرسول الكريم يأكل مع الأطفال لهدف تعليمهم آداب الأكل
يقول عمر بن أبي سلمة رضي الله عنه: كنت غلاماً في حجر النبي صلى الله عليه وسلم فكانت يدي تطيش في الصحفة، فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم" يا غلام، سم الله وكل بيمينك وكل مما يليك"


رسول الله ينمي خيال الأطفال
من الجميل أن يكتسب الأطفال القدرة على التصور و الخيال.
عن ابن عمر (رضي الله عنهما) قال: كنا عند رسول الله فقال:أخبروني بشجرة تشبه المسلم أو كالرجل المسلم، لا يسقط ورقها وتؤتي أكلها كل حين، قال ابن عمر: فوقع في نفسي أنها النخلة، ورأيت أبا بكر وعمر لا يتكلمان فكرهت أن أتكلم، فلما لم يقولوا شيئًا قال رسول الله: هي النخلة فلما قمنا، قلت لعمر: يا أبتاه، والله لقد كان وقع في نفسي أنها النخلة، فقال: ما منعك أن تكلم؟ قال: لم أركما تكلمون فكرهت أن أتكلم أو أقول شيئًا، قال عمر: لأَنْ تكون قلتها أحب إليّ من كذا وكذا.



و مآذآ يحتاج هؤلاء الأطفال غير ود يسعهم و قلب كبير يحبهم.
فلنلزم هدي النبي صلى الله عليه و سلم في تربية أطفالنا على قواعد الاسلام و تنشئتهم تنشئة صحيحة.و ليكن هدفنا من هذه التنشئة هو مرضاة الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rokaya.mam9.com
 
منهج الرسول الكريم في تعامله مع الطفل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أصدقاء للأبد :: إسلامنا :: الدفاع عن الرسول صلى الله عليه و سلم-
انتقل الى: